هكذا بدا العالم عام 1812م: كان نابليون غارقا بجيوشه وعتاده في ثلوج الأراضي الروسية الشاسعة، في حين كان سيمون بوليفار...