الحاج  خيرالله  يفكر بجدية في أن يودع حياة البداوة و الترحال ، إنه لم يعد شابا ، و ها هي...