مساحة شخصية

مساحة شخصية

المنكفئون في زاويتهم+

  بعض الناس، تحطم الحياة قدرتهم على أن يشاركوا أحزانهم مع الآخرين، يمكن أن يكونوا عطوفين، مراعين، أهل للثقة والمسؤولية،...

اقرأ المزيد+ 3 شهور وقبل

الذين لا نجيد الاعتذار لهم+

يقضم النهر في مسيره الأرض، يقتطع من روحها دون ملل، وتحبه الضفاف دون تحفظ، تمنحه من روحها المزيد، وتورق على...

اقرأ المزيد+ 3 شهور وقبل
,

عن النجف والنجوم وبغداد وأشياء أخرى+

علي عبد الهادي المعموري (1) كانت تُحب النجوم، ولما تَعَسَّرَ أن تنام تحتها، رسمت على سقف غرفتها نجوما ملونة، مثل...

اقرأ المزيد+ 4 شهور وقبل

رفيق على غير موعد+

هذه الليلة عاشت لحظات غريبة، فعلا غريبة. طالما ربت أسرتي البلابل، كان أبي يجلب البلبل صغيرا، يختطفه المزارعون من أعشاشه...

اقرأ المزيد+ 5 شهور وقبل

عن الأشياء الجميلة التي تذهب عنك الغضب+

لماذا تحزن؟ ما الذي يصيبك بالضيق؟ حسنا، لعلي آخر من يمكن أن يواسيك، أو يعطيك نصيحة في موضوع الحزن، أو...

اقرأ المزيد+ 7 شهور وقبل
,

مشاهد ليلية+

علي المعموري تختلف مواعيد المشي عندي باختلاف الأماكن التي اتنقل بالمبيت فيها خلال الأسبوع، اليوم بتُ في المكان الذي أخرج...

اقرأ المزيد+ 11 شهر وقبل

عن “علي” وأشياء أخرى+

(1) كتبتُ مرة: (الأمم تصطنع رموزها اصطناعا، توجد لنفسها ما يملئ ذاتها عنفوانا ويمنحها الكبرياء اللازم للمقاومة والرفض والقدرة على...

اقرأ المزيد+ سنة واحدة وقبل

قضايا فيسبوكية+

الفيسبوك هذا ليس إلا مساحتنا الشخصية، نفلت فيه أحيانا ما نفلته في “صفنة” تتلو “استكانين” من الشاي، ونسبك فيه أحيانا...

اقرأ المزيد+ سنتين وقبل